هواوي تطلق شرائح HiSilicon Kunpeng 920 للخوادم لتستغل قنوات نمو جديدة

أطلقت شركة هواوي تكنولوجيز يوم الاثنين مجموعة شرائح إلكترونية جديدة للاستخدام في الخوادم، في الوقت الذي تسعى فيه الصين إلى تعزيز قدراتها على صناعة الرقائق وتخفيض اعتمادها الكبير على الواردات، خاصة من الولايات المتحدة.

وتسعى “هواوي”، التي تستمد الجزء الأكبر من عائداتها من بيع معدات الاتصالات والهواتف الذكية، إلى إيجاد طرق للنمو في مجال الحوسبة السحابية وخدمات المؤسسات، حيث أن أعمال معداتها تتعرض لمزيد من التدقيق في الغرب الذي يتوخى الحذر من نفوذ الحكومة الصينية على الشركة. وقد نفت شركة هواوي مراراً وتكراراً أي تأثير من هذا القبيل.

وتسعى الشركات الصينية أيضا إلى التقليل من تأثير الخلاف التجاري الذي شهد قيام الصين والولايات المتحدة بفرض رسوم جمركية على الواردات التكنولوجية لكل منهما.

بالنسبة لهواوي، فإن إطلاق مجموعة الشرائح التي تسمى Kunpeng 920 وتصميمها من قبل شركة HiSilicon، يعزز من مؤهلاتها كمصمم أشباه الموصلات.

وتقوم الشركة التي تتخذ من مدينة شنتشن مقراً لها، بتصنيع سلسلة “كيرين” من الرقاقات الذكية المستخدمة في هواتفها المتطورة، وبدأت بسلسلة شرائح من الرقائق الخاصة بحوسبة الذكاء الاصطناعي في أكتوبر.

وقالت الشركة إن أحدث وحدة معالجة مركزية صنعت بتقنية 7 نانومتر (64 وحدة) ستوفر أداء حاسوبيا أعلى بكثير لمراكز البيانات وخفض استهلاك الطاقة. وهي قائمة على بنية شركة تصميم الرقائق البريطانية (ARM) المملوكة لشركة SoftBank Group Corp اليابانية، والتي تسعى إلى تحدي هيمنة وحدات المعالجة المركزية (سيرفر) الخادمة لشركة إنتل الأمريكية.

تهدف هواوي إلى “قيادة تطوير نظام ARM”، حسبما قال رئيس قسم التسويق وليام شو، وقال إن الرقاقة لديها “مميزات فريدة في الأداء واستهلاك الطاقة”، وقال شو أيضا إن هواوي ستواصل “شراكتها الاستراتيجية الطويلة الأجل” مع شركة إنتل.

كما أصدرت هواوي اليوم الاثنين سلسلة من خوادم TaiShan مدعومة بالشريحة الجديدة، والتي تم تصميمها للبيانات الكبيرة، والتخزين الموزع والتطبيقات الأصلية لـ ARM، وقد أسست الشركة مصنعا للرقائق تحت اسم HiSilicon في عام 2004 للمساعدة في تقليل اعتمادها على الواردات.

أما بالنسبة لشرائح المودم، أصبحت شركة هواوي مصدراً داخلياً بنسبة 54 في المائة من الأجهزة الموجودة لديها، مع 22 بالمائة من كوالكوم والباقي من أماكن أخرى.

المزيد من الأخبار
نظام أندرويد العاشر “Android Q” سوف يجلب معه ميزة شبيهة لميزة Face-ID