أبل تعتبر شركتا ميدياتك و سامسونج موردين أساسيين لرقائق شبكات الجيل الخامس لهواتف آيفون القادمة

بدأت المحاكمة بين لجنة التجارة الفيدرالية الأمريكية وشركة كوالكوم، التي بدأت قبل أسبوع بجلب معلومات جديدة للعامة. ومن المثير للاهتمام أن شركتين صينيتين، هما هواوي ولينوفو، كانا شهود عيان. لقد تعلمنا من الشهادات التي تقدمها شركة سامسونج و هواوي لمعظم شرائح المودم الخاصة بها، والآن نسمع بعض الأجزاء المثيرة للاهتمام حول شركة أبل.

تقرير رويترز، استنادا إلى تفاصيل من المحاكمة، كتب أن أبل كانت تنظر إلى سامسونج و ميديا تك كموردين لمودم شبكات الجيل الخامس “5G”، بالإضافة إلى شريكهم الحالي، إنتل. لمدة خمس سنوات بين عامي 2011 و 2016، كانت شركة أبل تستخدم شرائح كوالكوم حصرياً، وبعد ذلك قررت تقسيم الطلبات بين كوالكوم وإنتل. في عام 2018، اعتمدت شركة أبل على شركة إنتل فقط لجميع احتياجات المودم الخاصة بها.

وقال نائب رئيس شركة أبل للمشتريات، توني بليفينز، يوم الجمعة “أن شركة آبل قد اعتبرت أيضاً ميديا تك و سامسونج، أحد أكبر المنافسين في سوق الهواتف الذكية، لتزويد الرقائق للجيل التالي من الشبكات اللاسلكية المعروفة بـ 5G”. لم يذكر ما إذا كان سيتم إطلاق iPhone 5G في عام 2019 أم لا، كما أشارت الشائعات السابقة إلى أننا قد نلاحظ أن ذلك لن يحدث إلا في عام 2020.

المزيد من الأخبار
مجدداً من HONOR… هاتف قادم بحلة موسكينو