يتفوق المعالج سنابدراجون 675 على سنابدراجون 710 على AnTuTu

أعلنت شركة كوالكوم عن سنابدراجون 675 الجديد في أكتوبر من العام الماضي، والذي بدا وكأنه إطلاق غريب حيث تم إطلاق سنابدراجون 670 قبل شهرين فقط في 8 أغسطس 2018.

قدم المعالج الجديد بعض التحسينات اللائقة إلى جزء وحدة المعالجة المركزية من الرقاقة باستخدام اثنين من أنوية Kryo 460 من الذهب من نوع Cortex-A76 التي تعمل بسرعة 2.0 جيجا هرتز مع 256 كيلوبايت L2 ومن ثم أنوية من الفضة Kryo 460 Cortex-A55 تعمل بسرعة 1.8 جيجا هرتز مع 64 كيلوبايت L2.

كان المعالج سنابدراجون 670 يستخدم تخطيط 4×4 مع أربعة أنوية Kryo 260 قيد التشغيل 2.2 جيجاهرتز وأربعة أنوية Kryo 260 بسرعة 1.8 جيجاهرتز.

وبالمقارنة، فإن سنابدراجون 710 الذي يعتبر نموذجاً فنياً أعلى من الموديل الجديد 675، يستخدم تصميماً مشابهاً ولكن مع وحدات أقدم مع اثنان من أنوية Kryo 360 بسرعة 2.2 جيجا هرتز وستة أنوية Kryo 360 بسرعة 1.7 جيجا هرتز.

وفقا لبيانات AnTuTu، سجل المعالج سنابدراجون 675 ما يقارب 1،74440 نقطة. بالمقارنة، نجح سنابدراجون 670 في تسجيل 1،50،000 نقطة. بالنظر إلى النتائج، تفوق أداء سنابدراجون 675 على سنابدراجون 710 الذي تمكن من تسجيل 1،70،000 نقطة.

من حيث المواصفات التفصيلية لطراز Kryo 460 الجديد، فإننا لا نعرف الكثير عن كيفية تخصيص كوالكوم له، ولكنها تستند إلى معمارية Cortex-A76 و Cortex-A55.

النوى تدعم تكنولوجيا المحفوظات DynamIQ، والتي تسمح لكميات مرنة من النوى في مجموعة المعالج.

وتستند أنوية الفضة إلى Cortex A55. لم تقم كوالكوم بتفصيل تغييرات الهندسة المعمارية من تصميم ARM ولكن من المعروف أن حجم ذاكرة التخزين المؤقت هو 64 كيلوبايت من L2 مع 1 مبيبايت من ذاكرة التخزين المؤقت المشتركة L3 على بعض رقائق سنابدراجون.

وتستند نواة الذهب على الأداء الجديد ARM مع أنوية Cortex A76 بسرعة 2.0 جيجاهرتز. لم تقم كوالكوم بتفصيل تغييرات البنية من التصميم الأساسي ولكن من المعروف أن حجم ذاكرة التخزين المؤقت هو 128 كيبيبايت من L2 مع 1 مبيبايت من ذاكرة التخزين المؤقت المشتركة L3 الموجودة على بعض تصاميم الشرائح.

كما تم تجهيز الرقائق الجديدة أيضاً بمعالج رسومات Adreno 61X التي تدعم دعم OpenGL ES 3.2، و Open CL 2.0، و Vulkan، و DirectX 12. بالنسبة للألعاب، يبدو أن الشركة قد استخدمت تحسينات ألعاب الكمبيوتر التي تعد بتقديم 90٪ من الأداء.

ستحمل الهواتف الذكية المدعومة بمعالج سنابدراجون 675 الدعم لأفلام الفيديو البطيئة التي لا حدود لها من جودة HD. كما يأتي مع الجيل الثالث من الجيل الثالث من محركات الذكاء الاصطناعي الذي سيلعب دورا هاما في التقاط مقاطع الفيديو والصور، والتعلم وتكييف صوت المستخدم وتحسين أداء البطارية.

يدعم المعالج تشغيل الفيديو 4K و DisplayPort عبر USB-C. بالنسبة إلى الاتصال، فهو يشتمل على مودم X12 LTE بسرعات تنزيل تصل إلى 600 ميجا بت في الثانية وتسريع مشغل 3x و Wi-Fi 802.11ac ثنائي القناة مع MU-MIMIO و tri-band و Bluetooth 5.0.

المزيد من الأخبار
كلية الإمارات للتكنولوجيا
بهدف مواكبة متطلبات النمو كلية الإمارات للتكنولوجيا تنتقل إلى موقع جديد في أبوظبي